والمواجهة هي الثامنة بين الجانبين في تاريخ المباريات النهائية للبطولة، حيث سبق للعربي الفوز في أول 4 مواجهات، قبل أن ينتزع منه "العميد" هذا التفوق ويحقق اللقب على حسابه في آخر ثلاث نهائيات.

ويسعى الكويت الذي سيخوض النهائي الـ25 في تاريخه، للاحتفاظ بالكأس للمرة الخامسة تواليا (رقم قياسي)، والـ15 في تاريخه، وتحقيق الثلاثية من خلال الجمع بين ألقاب الدوري وكأسي الأمير وولي العهد


من جهته، سيكون طموح العربي إنهاء حالة الجفاء مع الكأس التي دامت 12 موسما والوصول إلى اللقب 16 الذي سيتعادل فيه مع غريمه التقليدي القادسية كأكثر المتوجين بالبطولة الغالية.

00:00
/
00:00
Loading Ad

وبعد تأجيل المباراة التي كانت مقررة الخميس الماضي، ينتظر أن يكون المدربان الجديدان للفريقين الهولندي رود كرول (الكويت) واللبناني باسم مرمر (العربي) قد نالا وقتا كافيا للتجهيز والإعداد البدني والفني.

ويعتمد كرول على الحارس حميد القلاف ومشاري غنام وحسين حاكم وفهد حمود وسامي الصانع وفيصل زايد وأحمد الزنكي ويوسف ناصر والفرنسي عبدول سيسوكو والعاجي جمعة سعيد.

ويتمتع بدكة قوية تضم أسماء مميزة مثل يعقوب الطراروة وشاهين الخميس وعبدالله البريكي وفهد الهاجري والعراقيين أمجد عطوان وعلاء عباس والمدافع الشاب عبدالعزيز بن ناجي