-->
الأخبار العالمية نيوز الأخبار العالمية نيوز
recent

آخر الأخبار

recent
recent
جاري التحميل ...
recent

امريكا/ ترامب يرغب في البقاء بالرئاسة 12 عاماً بما يخالف الدستور


 

متابعة/ مايسه أمير


أعرب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، امس السبت 12 سبتمبر/أيلول 2020، عن رغبته في البقاء بالرئاسة مدة 12 عاماً، على الرغم من أن ذلك يخالف دستور البلاد، وذلك قبل أقل من شهرين على بدء الانتخابات الرئاسية التي تظهر استطلاعات للرأي تقدم المرشح الديمقراطي جو بايدن على منافسه ترامب. 


جاءت تصريحات ترامب خلال حشد أمام أنصاره في ولاية نيفادا، حيث يحاول تعبئة الدعم في الولاية التي تظهر استطلاعات الرأي تقدم بايدن فيها، إذ تحدث لحشد ضم آلافاً في مطار خارج رينو حيث وقف الناس متقاربين، وفي حالات كثيرة بلا كمامات على الرغم من جائحة فيروس كورونا.


ترامب أشار إلى البقاء في السلطة 12 عاماً، على الرغم من القيود الدستورية التي تحظر بقاء الرئيس الأمريكي أكثر من فترتين كل منهما أربع سنوات.


في هذا السياق قال الرئيس الأمريكي: "سنفوز بأربع سنوات أخرى في البيت الأبيض وبعد ذلك سنتفاوض، صحيح، لأننا على الأرجح بناءً على الطريقة التي عوملنا بها، ربما يحق لنا الحصول على أربع سنوات أخرى بعد ذلك".


المحامي السابق للرئيس ترامب، ما يكل كوهين، كان قد أشار في مقابلة مع شبكة Cnn الأمريكية يوم الخميس 10 سبتمبر/ أيلول 2020، إلى أن الرئيس ترامب لا يمزح عندما يتحدث عن رغبته البقاء في السلطة لوقت طويل، مضيفاً أن الرئيس يتطلع بالفعل إلى إحداث تغيير في الدستور. 


 

تثير تصريحات مثل هذه قلق أمريكيين يخشون مما سيحدث فيما لو خسر الرئيس ترامب، لا سيما أن الرئيس الأمريكي سبق وأن قال إنه سيفعل أموراً أخرى إذا خسر انتخابات الرئاسة المقررة في الثالث من نوفمبر/تشرين الثاني 2020، وذلك بعدما قال خصمه الديمقراطي بايدن إن ترامب قد يغشّ ويرفض مغادرة البيت الأبيض.


في سياق متصل، واصل الرئيس الأمريكي مهاجمة خصومه من الديمقراطيين، واتهمهم من جديد بمحاولة "تزوير" الانتخابات، كما هاجم بايدن بسبب إعلان انتقد ترامب بزعم إدلائه بتصريحات تحطّ من قدر قتلى الحروب الأمريكية.


يأتي ذلك بينما يحل ترامب خلف بايدن في استطلاعات الرأي على المستوى الوطني، وفي نيفادا التي خسرها في انتخابات عام 2016 بفارق ضئيل عن منافسته الديمقراطية آنذاك هيلاري كلنتون.


 

في المقابل، هاجم بايدن ترامب لتقاعسه عن وضع استراتيجية عامة لمكافحة جائحة كورونا التي أودت بحياة أكثر من 193 ألف شخص في الولايات المتحدة.


كما قال بايدن في بيان أمس السبت 12 سبتمبر/أيلول 2020، إن "مواطني نيفادا لا يحتاجون مزيداً من الضجيج من الرئيس ولا يحتاجون لتجمعاته الطائشة التي تتجاهل إرشادات كوفيد-19 وتعرض صحة الناس للخطر".


وزاد ترامب من عدد تجمعاته الانتخابية في الأسابيع الأخيرة، وقام بعقدها في حظائر طائرات أو في الهواء الطلق بسبب خطر انتشار فيروس كورونا، كما حضر التجمعات آلاف من أنصاره الذين لم يحافظ كثيرون منهم على التباعد الاجتماعي أو يضعون كمامات.

عن الكاتب

Tareknagy

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

جميع الحقوق محفوظة

الأخبار العالمية نيوز

2019